الأربعاء ، 20 سبتمبر 2017 ، الساعة 12:42 بتوقيت مكة المكرمة
الرئيسية / سوريا الآن / ​مليشيات موالية للنظام تحتجز 800 مدنياً لعدم شمول إتفاق حلب جرحى بلدتي كفريا والفوعة

​مليشيات موالية للنظام تحتجز 800 مدنياً لعدم شمول إتفاق حلب جرحى بلدتي كفريا والفوعة

حلب – سوريا مباشر
توقفت عمليات إجلاء المحاصرين ضمن الأحياء المحاصرة في مدينة حلب، بعد احتجاز مليشيات موالية لقوات نظام الأسد 800 مدنياً كرهائن خلال خروجهم باتجاه الريف الغربي عن معبر الراموسة أو ما يعرف بعقدة الراموسة جنوب غربي المدينة، مع تخوف من ارتكاب مجازر بحقهم.

وأفادت مصادر عسكرية من المعارضة السورية المحاصرين ضمن الأحياء المتبقية خارج سيطرة النظام أن المليشيات أوقفت 20 حافلة على المعبر والتي كانت تقل المدنيين والجرحى مشترطة السماح بمروها إخراج الجرحى من بلدتي كفريا والفوعة بريف إدلب محتجين بذلك على عدم شمول الجرحى من البلدتين بالاتفاق المبرم والمتعلق بمدينة حلب.
وأضافت المصادر بتحريك تلك المليشيات عدد من الآليات والسلاح الثقيل إلى الطريق العام، متهماً أن ما يجري يعتبر خرقاً أولاً من قبل النظام لاتفاق إخراج المحاصرين والجرحى إلى الريف الغربي.
كما قامت قوات النظام بسحب عناصر الهلال الأحمر الراعي لعملية إجلاء المحاصرين من حي السكري، قبيل بدء هجو عسكري من قبل تلك القوات والمليشيات المساندة لها من جبهة السنديانة على أطراف الحي المحاصر.
إلى ذلك، أكدت فصائل المعارضة بأن مقاتليها مرابطون في حلب ولن يخرجوا إلا بعد تأمين وصول آخر مدني إلى الريف الغربي.

وفي سياق ذلك، وخلال لقائه مع رئيس المجلس الأوروبي دونالد تاسك في بروكسل وامام زعماء القمة الأوربية المنعقدة هناك دعا رئيس المجلس المحلي في مدينة حلب الشرقية بريتا حاجي حسن يوم أمس الخميس إلى إرسال قوات أممية تشرف على عملية خروج المدنيين من شرق حلب التي يُتوقَّع أن تستغرق عدة أيام في ظروف شديدة الحساسية وقابلة للانفجار في أية لحظة.

Print Friendly, PDF & Email

رابط مختصر:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *